آب19

تخليد لأبطال مجزرة العام 1988

Categories // الاحداث

تخليد لأبطال مجزرة العام 1988

لمناسبة الذكرى التاسعة والعشرين لمجزرة السجناء السياسيين والذكرى السنوية الأولى لحركة المقاضاة لشهداء المجزرة اقيمت يوم السبت 19 أغسطس2017 مراسيم في مقر مجاهدي خلق في العاصمة الألبانية تيرانيا.

وشارك وتكلم في الاجتماع كل من السيدة كيري كينيدي نجلة السيناتور الراحل روبرت كينيدي، رئيس منظمة روبرت اف كينيدي هيومن رايتس، والسيناتور مارينو رابينو عضو لجنة الشؤون الخارجية ولجنة حقوق الإنسان في البرلمان الإيطالي، والسيناتور ليوتزي عضو لجنة الثقافة ولجنة سياسة الإتحاد الأوروبي في مجلس الشيوخ الإيطالي، واينغريد بتانكورد السيناتورة السابقة في كولومبيا، وطاهر بومدرا الرئيس السابق لحقوق الإنسان في يونامي بالعراق.
وألقت في الاجتماع، مريم رجوي كلمة ووضعت في نهاية المراسيم اكليل زهور على نصب اقيم لذكرى شهداء المجزرة وأدت احترامها لهم وقالت في كلمة قصيرة مخاطبة 30 ألف شهيد شامخ في مجزرة العام 1988:
نحيي ذكراكم أنتم شهداء المجزرة، مع المجاهدين الذين هم يواصلون دربكم. وسألت الأجيال واحدة تلو الأخرى عن قصتكم ووضعوا نصب أعينهم مقصدكم الرائع وأن خلودكم – الذي كان خميني يريد أن يصبح منسيا في ذاكرة التاريخ – صار الآن الضمير المعترض لدى الشعب الايراني. ان خميني قد هُزم أمام صمودكم ولجأ الى ارتكاب المجزرة بحقكم.
وأضافت في النهاية:
أيها الأبطال الذين تمسكتم بمواقفكم للحرية، نعاهدكم جميعا أن نحوّل كل قطرة من دمائكم المراقة ظلما، إلى قوة في النضال والمعركة من أجل الحرية. ونعاهدكم أن نحقق النصر لقضيتكم المجيدة.
واختتم البرنامج بعرض أناشيد من قبل الكورال، وإطلاق حمامات من قبل بعض أعضاء عوائل الشهداء وإيقاد مشاعل استذكارا لمشاعل الحرية الخالدة.

مريم رجوي

 

السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية

[المزید]

اللغة: فارسی | English | Français

التغريدات الأخیرة