21 حزيران2019

بالصور.. تظاهرة إیرانیة فی واشنطن تندد بـ"نظام الملالی"

Categories // في مرآة الصحافة

بالصور.. تظاهرة إیرانیة فی واشنطن تندد بـ

سكای نیوز عربیة - أبوظبیاحتشد آلاف الإیرانیین أمام وزارة الخارجیة الأمیركیة بواشنطن، الجمعة، بسبب الانتهاك الصارخ لحقوق الإنسان والإرهاب وإشعال الحروب من قبل نظام طهران "الملالی".

وندد حشد الإیرانیین القادمین من ولایات أمیركیة مختلفة بنظام الملالی، معلنین دعمهم للمقاومة الإیرانیة وزعیمته، مریم رجوی.
من جانبها، وجهت رجوی رسالة إلی المتظاهرین: "نظام الملالی دموی (...) ومن أجل إبعاد الغضب الشعبی الذی یستهدفهم، حولوا أنظار الشعب منذ 40 عاما نحو أمیركا وعلقوا كل فشلهم علی فظاعة أمیركا. لكننا لم ننخدع".
وأضافت "نظام الملالی یسعی للتستر علی مجموعة تعمل لصناعة قنبلة نوویة، إضافة إلی زرع القنابل فی ألبانیا وفرنسا وإلی التفجیرات ولصق الألغام بناقلات النفط فی المیاه الإقلیمیة فی الجنوب وعملیات التفجیر وإطلاق طائرات بدون طیار والصواریخ ضد السعودیة واستهداف السفارة الأمیركیة فی بغداد".
وتابعت: "عندما لا یدفع نظام الملالی الثمن بسبب جرائمهم، فهم یتشجعون ویتطاولون أكثر، إطلاق صواریخ كاتیوشا فی الموصل والبصرة، واستهداف طائرة بلا طیار أمیركیة بالصواریخ یمثلان نماذج بارزة فی هذا الصدد".
وأكدت رجوی أن العامل الرئیسی للحرب والأزمة فی المنطقة، هو نظام الملالی نفسه، مضیفة أن السؤال الحقیقی أمام نظام الإرهاب الحاكم باسم الدین فی إیران هو المهادنة أم الحزم؟".
وأشارت رجوی إلی أن نظام الملالی یخوض حربا مستمرة ضد الشعب الإیرانی وضد العالم منذ أكثر من 40 عاما، لكن أولئك الذین لدیهم مصالح فی بقاء هذا النظام یحذرون المجتمع الدولی، بذریعة اندلاع الحرب، من اعتماد سیاسة حاسمة ویروجون سیاسة المهادنة.
ووفقا لرجوی، أظهرت تجربة السنوات الأربعین الماضیة أن نظام ولایة الفقیه یفتقر إلی أی تحمل للإصلاح وتغییر السلوك، حیث یقول خامنئی إن تغییر سلوك النظام یعنی تغییر النظام.

https://bit.ly/31LkIsw

مريم رجوي

 

رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية

[المزید]

اللغة: فارسی | English | Français

التغريدات الأخیرة