تشرين224

العمال المضربون بمقاومتهم يتصدون لهجوم القوات القمعية

Categories // البیانات

العمال المضربون بمقاومتهم يتصدون  لهجوم القوات القمعية

اليوم العشرون من إضراب عمال هفت تبه لقصب السكر: عازمون على نيل حقوقنا ولو كلفنا حياتنا

يوم السبت 24 نوفمبر تظاهر العمال الكادحون للصلب في الأهواز بتحشدهم أمام مقر المحافظة وتحركوا نحو «بول سفيد» (جسر سفيد). وداهمتهم قوى الأمن واعتدت عليهم بالضرب في محاولة لإيقاف التظاهرة، غير أن العمال الذين دعمهم أعداد كبيرة من شباب المدينة رفعوا شعار هيهات منا الذلة وأجبروا القوات القمعية على التراجع وواصلوا تظاهرتهم في شارع نادري.
كما في الوقت نفسه واصل عمال هفت تبه لقصب السكر اليوم العشرين من إضرابهم بالتحشد أمام مقر القائممقامية في مدينة شوش. وجاء التجمع بعد ما ادعى «ياوري» نائب وزير العمل للنظام كذبًا أن رواتب العمال قد تم دفعها وأن احتجاجاتهم قد انتهت وهم بدأوا العمل. ورفع العمال شعار «عازمون على نيل حقوقنا ولو كلفنا حياتنا» و«العامل يموت ولا يقبل الذل» وكتب على ورقة العمال بخط اليد : ليطلق سراح العامل المسجون.
ووجهت مريم رجوي، تحياتها لعمال الصلب في الأهواز وعمال قصب السكر في هفت تبه الذين يواصلون الإضراب والاحتجاج على الرغم من الأعمال القمعية لنظام الملالي، ودعت عموم المواطنين المنتفضين لاسيما الشباب الأبطال في خوزستان، إلى دعم إضراب العمال الضائقين ذرعًا باضطهاد وقهر النظام الحاكم، والتضامن معهم، وطالبت الاتحادات والنقابات العمالية والمدافعين عن حقوق العمال بإدانة سياسات نظام الملالي المناهضة للعمال ودعم إضرابات واحتجاجات العمال في إيران.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس
24 نوفمبر (تشرين الثاني) 2018

مريم رجوي

 

السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية

[المزید]

اللغة: فارسی | English | Français

التغريدات الأخیرة