01 أغسطس 2018

مريم رجوي تحيّي أبناء مدينة كرج، ولا سيما بنات الانتفاضة، وتدعو إلى التضامن العام معهم

Catégories // البیانات // المواقف

مريم رجوي تحيّي أبناء مدينة كرج، ولا سيما بنات الانتفاضة، وتدعو إلى التضامن العام معهم

تظاهر المواطنون والشباب الشجعان، وخاصة الفتيات المنتفضات في مدينة كرج، مساء الأربعاء الأول من آب (أغسطس) ولليوم الثاني على التوالي. وسط انتشار قوى الأمن والمخابرات وحراس مكافحة الشغب، وقوات الحرس، والبسيج ورجال الأمن المجرمين المرتدين باللباس المدني، لمنع انتفاضة المواطنين الطافح كيل صبرهم. لكن الشباب المتحمسين انطلقوا من الدوار الأول لمنطقة جوهردشت باتجاه شارع مطهري. وكان الجمهور الذي كان يزداد عدده كل لحظة، يهتف: ليرحل الملالي لا تفيدهم الدبابة والمدفعية؛ الموت للدكتاتور؛ عدونا هؤلاء الملالي ويقولون كذبًا إنه أمريكا؛ اتركوا سوريا وفكّروا في حالنا؛ الناس يتسوّلون والسيد (خامنئي) يتصرف كأنه إله.
وتصدى الشباب لهجمات القوات القمعية بالحجارة والطابوق في مواجهة القوى القمعية وأجبروهم على الفرار بعد تأديب عناصر النظام. وتم إضرام النار في سيارة لقوى الأمن الداخلي وعدد من الدراجات النارية لحراس مكافحة الشغب والبسيج.
وحيّت مريم رجوي، الشباب المنتفضين في كرج وأشادت ببسالة الفتيات الحرائر اللاتي يتصدرن صفوف التظاهرات والاحتجاجات ضد نظام ولاية الفقيه القمعي والفاسد، ووصفت حضورهن ونضالهن بأنه مبعث فخر واعتزاز لكل الشعب الإيراني لاسيما للنساء الحرائر. ودعت عموم المواطنين خاصة النساء والشباب أصحاب النخوة إلى التضامن مع المنتفضين في كرج ودعمهم.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس
1 آب (أغسطس) 2018

آخر تغريدات

مريم رجوي

President-elect of the National Council of Resistance of Iran

رئيسة الجمهورية المنتخبة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية لفترة انتقال السلطة إلى الشعب الإيراني

المزید