05 فبراير 2021

ضربة قاضیة لخامنئی.. السجن 20 عاما لأسدی

Catégories // آخر الأخبار // في مرآة الصحافة

ضربة قاضیة لخامنئی.. السجن 20 عاما لأسدی

الجمعة 05 فبرایر 2021 02:24أصدرت محکمة أنتویرب البلجیکیة أمس (الخمیس) حکما بالسجن 20 عاما علی الدبلوماسی أسد الله أسدی المتهم بالتخطیط لتفجیر اجتماع لجماعة إیرانیة معارضة فی المنفی، فی أول محاکمة لمسؤول إیرانی ضالع فی عمل إرهابی بالاتحاد الأوروبی منذ الثورة الإیرانیة عام 1979.

وذکر الادعاء البلجیکی أن أسدی المقیم فی فیینا أدین بالشروع فی عمل إرهابی بعد أن أحبطت الشرطة الألمانیة والفرنسیة والبلجیکیة مخططا لتفجیر تجمع للمجلس الوطنی للمقاومة الإیرانیة بالقرب من باریس فی یونیو 2018.
بدورها، قالت الزعیمة الإیرانیة المعارضة مریم رجوی فی بیان إن «إدانة الدبلوماسی هزیمة سیاسیة ودبلوماسیة فادحة لطهران». فیما اعتبر ممثل المعارضة الإیرانیة فرزین هاشمی أن هذا الحکم أثبت أن إیران دولة مارقة، مطالبا دول الاتحاد الأوروبی بإغلاق سفارات النظام الإیرانی التی تعتبر أوکارا للإرهاب. ویأتی الحکم فی وقت حساس بالنسبة للعلاقات الغربیة مع إیران، إذ یدرس الرئیس الأمریکی جو بایدن ما إذا کان سیرفع العقوبات عن إیران التی أعاد فرضها سلفه دونالد ترمب.
واعتقل أسدی الذی کان دبلوماسیا فی السفارة الإیرانیة فی فیینا، فی الأول من یولیو فی ألمانیا، بعد أن ظهر فی صور بـ28 یونیو فی لوکسمبورغ وهو یسلم طردا یحتوی علی القنبلة للزوجین البلجیکیین الإیرانیین. یذکر أن هذا الملف الذی یجمع بین الإرهاب والتجسس کان أثار توترا دبلوماسیا بین طهران والعدید من العواصم الأوروبیة، بما فی ذلک باریس.

https://bit.ly/2MY1qxj

آخر تغريدات

مريم رجوي

President-elect of the National Council of Resistance of Iran

رئيسة الجمهورية المنتخبة للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية لفترة انتقال السلطة إلى الشعب الإيراني

المزید