11 حزيران2016

معرض حلب البطلة تكريما لمقاومة الشعب السوري

Categories // الاحداث

تفقد معرض مقاومة الشعب السوري مع وفد من ممثلي المعارضة السورية

مساء السبت 11 يونيو 2016 وفي أمسية التضامن مع المقاومة السورية، زارت مريم رجوي ويرافقها وفد من المسؤولين والشخصيات المعارضة السورية معرض حلب البطلة. وضم المعرض صورا لخمس سنوات من المقاومة الشجاعة للشعب السوري من جهة والكوارث المروعة وجرائم النظام الإيراني والمتحالفين معه في سوريا بالإضافة إلى لوحات رسم تعكس مقاومة الشعب السوري.

ووضعت مريم رجوي أكاليل زهور أمام نصب شهداء المقاومة السورية ووقفت وقفة إجلال وتكريم أمام قتلى 9 مدن سورية منكوبة بالحرب.

وخاطبت مريم رجوي في المعرض في كلمة ألقتها الوفد السوري قائلة:

مشاهدة هذه الصور تولد لدى كل مشاهد نوعين من الاحساس: من جهة الحزن الذي يعصر القلب ومن جهة أخرى الفخر والاعجاب لهذه المقاومة وهذا الصمود الرائع.

الدموع تسيل والحزن يفطر القلب عند مشاهدة هذه الصور المروعة والدماء المراقة والمواهب التي ذبلت.

بسبب الدموع ونحيب اليتامى ووجوه أمهاتهم الثكالى.

وبسبب الحياة المنسوفة والمنازل المدمرة والمدن المنكوبة وبسبب حلب هذا البلد الشهيد، حلب التي استشهدت ألف مرة،

حلب البطلة مدينة الفخر والعز ومدينة الأمل والأماني.

حلب مدينة عريقة جذورها تمتد إلى آلاف السنين وكانت دوما آيقونة من الثقافة والتاريخ الثري للشرق الأوسط واليوم هي آيقونة للمساجلة بين الخير والشر. أي الحرب بين الملالي وبشار الأسد من جهة وشعوب الشرق الأوسط برمته من جهة أخرى.

مريم رجوي

 

رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية

[المزید]

اللغة: فارسی | English | Français

التغريدات الأخیرة